الفعاليات

شبكة المنظمات الأهلية تطلق نداء 120 منظمة أهلية لدعم المصالحة الوطنية

اطلقت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية اليوم نداء المنظمات الأهلية لدعم المصالحة الوطنية وتحقيق الوحدة الوطنية على قاعدة وطنية وديمقراطية والذي وقعت علية أكثر من مائة وعشرين منظمة أهلية من القدس والضفة الغربية وقطاع غزة.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نظمته شبكة المنظمات الأهلية بمكتيها في غزة أكدت خلاله على ضرورة إتمام المصالحة على قاعدة تضمن تمكين حكومة الوفاق للقيام بواجباتها ووظائفها بصورة تحقق وحدة النظام السياسي ومؤسساته الجامعة.
وبدورها أكدت عضو الهيئة التنسيقية في شبكة المنظمات الاهلية هالة جبر أن قطاع غزة سيشهد غداً بداية جديدة على طريق إنهاء الانقسام والمصالحة على قاعدة وطنية ديمقراطية. وكلنا أمل في جدية هذه المصالحة مشيدة بالخطوات التي اُتخذت والرعاية المصرية من أجل دعم المصالحة.
ومن جهة أخرى أكد عضو الهيئة التنسيقية للشبكة محسن أبو رمضان على دور المنظمات الاهلية في الدفع باتجاه تحقيق اللحمة وإنهاء صفحة الانقسام السوداء موضحاً ان هذا النداء يعكس ضمير الأغلبية الواسعة من الفئات المهمشة وقوى المجتمع المدني المؤمنة بقضايا حقوق الإنسان الديمقراطية والوحدة الوطنية وتشجيعها لمسار المصالحة وتشجيعها لوجود خطاب إعلامي تصالحي ديمقراطي غير فئوي وتشجيعها لكل الخطوات التي تمت من أجل إنجاز المصالحة.
ودعا أبو رمضان إلى برنامج سياسي متفق عليه وأن تكون الوحدة الوطنية على قاعدة وطنية وأن يتم إستعادة المسار الديمقراطي المطلوب على طريق إجراء الانتخابات وإلغاء كافة التشريعات والقرارات التي تمس بحالة حقوق الانسان والديمقراطية والتنمية وقضايا المجتمع المدني الذي لعب دوراً تاريخياً في تعزيز مقومات الصمود ورفع صوته عالياً لتحقيق اللحمة في الجسد الفلسطيني ومواجهة كل أشكال التشرذم والانقسام
ودعا أبو رمضان إلى إعادة بناء المؤسسات التمثيلية الفلسطينية الجامعة على قاعدة من الشراكة والديمقراطية بدون آليات الهيمنة والإقصاء وندعو أن تكون المصالحة في الاطار الوطني المتوافق عليه وفق برنامج وثيقة الأسرى عام 2005.
ومن ناحيته أكد نائب مدير المركز الفلسطيني لحقوق الانسان حمدي شقورة أن هذا النداء الصادر عن منظمات العمل الاهلي هو صوت جماعي من قبل المجتمع المدني للترحيب بجهود المصالحة معرباً عن أمله في أن تكلل هذه الجهود بالنجاح.
وأعرب عن شكره للدور الايجابي للجهود المصرية والأطراف الفلسطينية من أجل تهيئة المناخات لتحقيق المصالحة الوطنية والتحديات الكبيرة وعلى نحو عمليات كبيرة ومتسارعة بما في ذلك خلق الاجواء للحريات العامة وإطلاق العنان لها التي مست خلال العشر سنوات من الانقسام البغيض.
وتلا أمجد الشوا مدير بشكة المنظمات الاهلية النداء الذي وقعت علية اكثر من 1200 منظمة أهلية تحت عنوان ” نعم للمصالحة على قاعدة وطنية وديمقراطية”
واكدت المنظمات الاهلية الفلسطينية الموقعة على هذا النداء ترحيبها ومباركتها للخطوات التي أنجزت من أجل الوصول إلى المصالحة الوطنية وتشدد على ضرورة استمرار توفير كافة المناخات الايجابية من اجل تنفيذ تفاهمات القاهرة والتي تمت برعاية مشكورة من جمهورية مصر العربية على طريق اتمام المصالحة وانهاء صفحة الانقسام السوداء وفتح صفحة جديدة من الوحدة والتماسك في بنية ومؤسسات المجتمع الفلسطيني وتعزيز اللحمة في نسيجه الاجتماعي وتحقيق صموده الوطني .
وطالبت المنظمات الاهلية الموقعة باتمام المصالحة على قاعدة تضمن تمكين حكومة الوفاق الوطني للقيام بواجباتها ووظائفها بصورة تحقق وحدة النظام السياسي ومؤسساته الجامعة ، بما يشمل معالجة اية قضايا بعقلية من الوحدة وتقديم المصلحة الوطنية على اية تصورات فئوية أو ذاتية وتحقيق خطاب اعلامي وحدوي وتصالحي بهدف تشجيع مناخات المصالحة والعمل.
واشارت إلى أهمية انجاز المصالحة بما يعزز من صمود شعبنا في مواجهة انتهاكات الاحتلال الاسرائيلي واعتداءاته المستمره وفي مقدمتها التنكر للحقوق الوطنية الفلسطينية وتهويد القدس وعزلها والاستيطان ومصادرة الاراضي وبناء جدار الفصل العنصري والمعازل في الضفة الغربية والحصار المشدد والجائر على قطاع غزة .
وقالت انها ترى ان استعادة وحدة النظام السياسي يجب ان تتضمن استعادة الحالة الديمقراطية به والتي تضررت كثيراً جراء حالة الانقسام بما يشمل مراجعة كافة القوانين والتشريعات والقرارات التي تمت في فترة الانقسام والتي أثرت على المضمون الديمقراطي والحقوقي والتنموي لشعبنا وقطاعاته الاجتماعية المختلفة والتحضير للانتخابات العامة .
وشددت على انها بوصفها أحد المكونات الهامة في بنية المجتمع ستقدم كل ما لديها من خبره ومقدرات وكما كانت دائما في دعم وخدمة الجهود الرامية لاستعادة وحدة النظام السياسي وبما يشمل اهمية صياغة رؤية وطنية جامعة تساهم في تمكين المصالحة بوصفها رافعة اساسية باتجاه استنهاض الجهد الوطني وبما يصون ويعزز من صمود شعبنا وحقوقه الثابتة والمشروعة.
وفي نهاية المؤتمر الصحفي أكد الشوا على ضرورة تشكيل حاضنة وطنية لدعم المصالحة وتوفير الأجواء المناسبة لانجاحه مشدداً على ضرورة إشراك المواطن الفلسطيني في عملية المصالحة وتوفير الاجواء المناسبة لإنجاز المصالحة وتعزيز دور منظمات المجتمع المدني في الرقابة على خطوات المصالحة.
المنظمات الأهلية الموقعة على النداء:
مركز الديمقراطية وحقوق العاملين – مجموعة الهيدرولوجيين الفلسطينيين – جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية – المركز العربي للتطوير الزراعي – اتحاد لجان العمل الصحي – مركز الميزان لحقوق الإنسان – مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان – جمعية تنمية الشباب – المركز الفلسطيني لحقوق الانسان – مركز شئون المرأة – برنامج غزة الصحة النفسية – جمعية التنمية الزراعية – الجمعية الوطنية لديمقراطية والقانون – جمعية خزاعة للزراعة المستمرة – جمعية أطفالنا للصم – جمعية بسمة للثقافة والفنون – جمعية المزارعين الفلسطينين – مركز المغازي الثقافي – مركز العمل التنموي معا – جمعية التغريد للثقافة والتنمية والإعمار – جمعية الفخاري للتنمية الريفية – اتحاد لجان العمل الزراعي – جمعية تنمية المرأة الريفية – جمعية النجدة الاجتماعية لتنمية المراة الفلسطينية – معهد الأبحاث التطبيقية القدس (أريج) – جمعية يبوس الخيرية – جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي – مؤسسة فارس العرب‎ للتنمية والأعمال الخيرية – لجان العمل الصحي – الحركة العالمية للدفاع عن الاطفال – مركز بيسان للأبحاث والتنمية – المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية – مركز ابحاث الاراضي – جمعية المهندسين الزراعيين العرب – مركز تواصل للشباب والثقافة – جمعية الوفاق للاغاثة والتنمية – نادي السلام الرياضي للاشخاص ذوي الاعاقة – جمعية رعاية الأطفال المعوقين – مركز شمس – جمعية رؤية لتطوير القدرات – جمعية المنال لتطوير المرأة الريفية – شبكة الشباب الإعلامية – جمعية فجر للإغاثة والتنمية – جمعية الخريجات الجامعيات – جمعية جباليا لتأهيل المعاقين – جمعية النجادة الفلسطينية – بالثينك للدراسات الاستراتيجية – الجمعية التنموية لبناء الأسرة – مؤسسة أفكار للتطوير التربوي والثقافي – اتحاد الشباب الفلسطينية – الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان – جمعية واصل لتنمية الشباب – سرية رام الله الأولى – مركز الفن الشعبي – جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا – مركز المرأة للإرشاد القانوني والإجتماعي – مركز السرايا لخدمة المجتمع – جمعية براعم الأمل والمحبة – مركز القرارة للتنمية الاجتماعية – جمعية زاخر لتنمية قدرات المرأة – الجمعية الأهلية لتطوير النخيل والتمور – مركز حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية – جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية – مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب – هيئة مجمع الكرامة للثقافة والتنمية – جمعية بنك الدم المركزي – جمعية الثقافة والفكر الحر – مركز العلم والثقافة – جمعية الكرمل للثقافة والتنمية – اتحاد لجان المرأة الفلسطينية – اتحاد المزارعين الفلسطينيين – مؤسسة غسان كنفاني – مركز هدف لحقوق الانسان – مركز الإرشاد التنموي – مجموعة غزة للثقافة والتنمية – جمعية السطر الغربي لتطوير الريف وتنمية المزارع – المركز الفلسطيني للزراعة الحيوية – جعية التضامن الخيرية – جمعية العطاء الخيرية – جمعية آفاق جديدة – جمعية الاتحاد النسائي الفلسطيني – جمعية الحق في الحياة – جمعية العنقاء للتنمية المجتمعية – الجمعية الشرقية للزراعة والتطوير – جمعية الوليد الخيرية – جمعية مركز حواء للثقافة والفنون‎ – جمعية حنان للثقافة والتنمية المجتمعية – الإغاثه الزراعيه – جمعية وطن للتراث والتنمية الأسرية – المركز الفلسطيني لاستقلال المحاماة والقضاء “مساواة” – مركز إبداع المعلم – طاقم شؤون المراة – اتحاد لجان الرعاية الصحية – شبكة الأجسام الممثلة الأشخاص ذوي الإعاقة – جمعية المعاقين حركيا – جمعية عايشة لحماية المرأة والطفل – مركز دير البلح الثقافي الاجتماعي – المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية “مدى” – جمعية القدس لتنمية المواصي الخيرية – جمعية الأمل لتأهيل المعاقين رفح – جمعية المستقبل للتنمية والبيئة – جمعية الدراسات النسوية التنموية الفلسطينية – لجان العمل الزراعي – جمعية العمل النسائي لتأهيل المرأة والطفل – جمعية المرأة والطفل للتنمية – جمعية النور للتنمية المجتمعية – جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة – مركز الاعلام المجتمعي – جمعية الغد المشرق – الجمعية الفلسطينية للتنمية والاعمار بادر

شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية وتضم في عضويتها 140 منظمة أهلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق