الفعاليات

مركز د. حيدر يعقد حلقة نقاش بعنوان” قراءة بالعدوان الاسرائيلي على جبهة الشمال “

عقد مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية في غزة جلسة حوارية بعنوان ” قراءة بالعدوان الاسرائيلي على جبهة الشمال ” استضاف بها المختص بالشؤون الاسرائيلية أ. اسماعيل مهرة .

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية نيابة عن المركز قدمها أ. محسن ابو رمضان واكد بها ان هذا اللقاء يأتي في اطار التصعيد الاسرائيلي الاخير على سوريا وقيام القوات المسلحة السورية باسقاط طائرة F16 الاسرائيلية ، الامر الذي شكل حدثاً نوعياً ابرز مدى تصميم اسرائيل على الاستمرار بالعدوان على سوريا كتوطئة لتسخين الاجواء في مواجهة ايران وحزب الله ، والحد من النفوذ الروسي ايضاً .
وتساءل على احتمالية ان تفتح تلك المواجهة على ابواب واسعة من التصعيد ام أن الامور سيتم اعادة ضبطها والسيطرة عليها ؟؟ وهل سيشمل ذلك باقي الجبهات بما في ذلك قطاع غزة ؟؟
من جهة اشار أ. اسماعيل مهمة ان المستهدف الرئيسي من وراء التصعيد الاسرائيلي هي ايران التي ارسلت طائرة استطلاع على الاجواء الاسرائيلية قامت اسرائيل باسقاطها وتحركت لشن عدوان واسع على المواقع العسكرية الايرانية والسورية ، ولكنه أبرز ان اسرائيل لا تريد الحرب الواسعة الان وانها تستخدم الوسائل السياسية والدبلوماسية للتحريض على ايران إلى جانب الاستمرار باستنزافها واضعاف قوة الردع لديها من خلال الغارات الجوية المستمرة ولكنه نوه بأن اسرائيل كانت حريصة على عدم استهداف لبنان لأنها تدرك ان حزب الله سيقوم بالرد الفوري الامر الذي لا تريده حتى لا يتم توسيع دائرة الاشتباك وان يفتح ذلك على حرب واسعة ، حيث حرصت اسرائيل على احتواء الموقف راهناً .
وأكد أ. اسماعيل بأن اسرائيل لا تريد التصعيد ان يشمل قطاع غزة ، لأن الاهداف من وراء التصعيد تحققت حالياً وهي استمرار حصار قطاع غزة وافقاره وعزله وتهميشه ، ولا مبرر لعدوان جديد .
واكد المشاركين ان ما حدث من اسقاط الطائرة الاسرائيلية اعتبر نقطة مهمة في الصراع الاقليمي على الاراضي السورية ، مشددين على أهمية الدور الروسي الذي لن يسمح لاسرائيل واميركا بافشال انتصاراته التي حققها في مواجهة المجموعات المتطرفة وبما ادى لسيطرة الجيش السوري على مساحة واسعة من هذه الاراضي مما مكن من الحفاظ على وحدة الدولة وتماسكها الجغرافي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق