الفعاليات

مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية ينفذ سلسلة أنشطة في أسبوع القراءة الوطني

نفذ مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية بالشراكة مع مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي سلسلة أنشطة في أسبوع القراءة الوطني والتي جاءت تأكيدا على أهمية القراءة في المجتمع الفلسطيني لما لها من دور كبير في صنع التاريخ وتشكيل عقول البشر ، وجاءت هذه الأنشطة ضمن الحملة التي تنفذها مؤسسة تامر تحت عنوان ” الجرة اللي صارت مجرة ” .
وجاءت الأنشطة على النحو التالي :-
1.عقد مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية لقاءا توعويا حول القراءة حمل عنوان ” أصدقاء القراءة ” وذلك بهدف رفع درجة الإهتمام بالقراءة وتشجيعها وتحفيز الشباب عليها وذلك من خلال أقرانهم وأصدقائهم ، حيث نفذ النشاط في جامعة غزة واستهدف ” 20 ” طالب وطالبة .
جاءت تفاصيل اللقاء على النحو التالي : تحدث أ يعقوب النملة ممثلا عن مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية ، حيث قام بالترحيب بالحضور وبالأستاذة نور أبو كويك ممثلة عن مؤسسة تامر والتعريف بمركز د. حيدر عبد الشافي وبمهامه ورسالته ورؤيته وأهدافه ، كما تطرق إلى أهمية القراءة في حياة الفرد والمجتمع ، وتحدثت أ نور عن مؤسسة تامر والحملة التي تنفذها هذا العام بالشراكة مع المؤسسات ، وقام الشباب بعد ذلك بقراءة كتب فيما بينهم والمناقشة عنها .
2.نفذ مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية نشاطا ميدانيا حمل عنوان ” القراءة منهج حياة ” يهدف القيام بأنشطة لامنهجية لتوعية التلميذات بأهمية القراءة لما لها من أثر إيجابي وفعال على صعيدهم الشخصي وعلى صعيد المجتمع ، وتم تنفيذ هذا النشاط في مدرسة بنات الشاطئ الإعدادية “ج” وإستهدف “25” تلميذة من المدرسة .
وقد إفتتح اللقاء أ يعقوب النملة ممثلا عن مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية والترحيب بالفتيات والتعريف بالمركز والتعريف بالحملة التي تنفذها تامر بالشراكة مع المؤسسات ، وبعد ذلك قامت الطالبات بالحديث عن معرفتهم وخلفيتهم في مجال الادب ” الشعر والإلقاء والخطابة والمطارحة ” ، تم تنفيذ نشاط توعوي للتلميذات بمفهوم القراءة من خلال كتابة كلمة واحدة تعبر عن القراءة ، وتم تنفيذ ايضا نشاط المجموعات من خلال قراءة موضوع حول القراءة ،وتم تنفيذ نشاط يهدف إلى كتابة كل تلميذة قصة تعرفها او موقف حدث معها .
3.عقد مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية لقاءا حواريا بعنوان ” القراءة هي التغيير ” وذلك بهدف طرح مقدمة حول القراءة ومناقشة الموضوع مع الشباب وبما يشمل التركيز على أهمية القراءة ومدى تأثيرها الإيجابي على الشباب ، وقد شارك باللقاء “20 ” شاب وشابة وقد تم تنفيذه في مقر المركز
وتحدث الشباب عن ضرورة وأهمية الإستمرار بتنفيذ الانشطة التي ترمي إلى التوعية بأهمية القراءة وتفعيلها لكافة أفراد المجتمع .
وأكدوا على أهمية تعزيز التشبيك والعمل والشراكة مع مؤسسة تامر من أجل عقد دورات تدريبية ولقاءات لمتطوعي المركز .
وأوصى الشباب المشاركين بالمركز على عقد لقاء كل أسبوعين ومناقشة كتاب محدد يتم الإتفاق عليه لجعل القراءة بشكل دوري وفعال .
إنتهى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق