الفعاليات

في يوم الديمقراطية العالمي . مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية يؤكد على أهمية إستعادتها بالمجتمع.

في يوم الديمقراطية العالمي .
مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية يؤكد على أهمية إستعادتها بالمجتمع.
يشارك مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية منظمات المجتمع المدني والحركات الإجتماعية وكل قوى الحرية وحقوق الإنسان بالعالم الإحتفال باليوم العالم للديمقراطية و الذي يصادف الخامس عشر من سبتمبر من كل عام .
ويرى المركز بأن هذه المناسبة يجب أن تشكل رافعة لكل هذه القوى الحية بإتجاه توسيع الحيز العام وصيانة الحقوق بما في ذلك الحق بالرأي والتعبير والتجمع السلمي والإنتخابات الدورية .
ويرى المركز بهذه المناسبة فرصة للمجتمع الفلسطيني بإتجاه مراجعة اداؤة على طريق إستعادة الديمقراطية التي انحسرت وتراجعت كثيرا جراء حالة الإنقسام .
لقد بات من الضروري العودة لصندوق الإقتراع من أجل تجديد بنى وهياكل الشعب الفلسطيني ومؤسساته التمثيلية المختلفة ويؤكد المركز أنه لا بديل عن الديمقراطية في إطار وحدة الموقف الفلسطيني وإنهاء الإنقسام وتحقيق نظام فلسطيني تعددي يحترم حقوق الناس ويضمن كرامتهم ويصون حق الاختلاف وثقافة تقبل الآخر بصورة حضارية.
لقد بات من الضروري العودة لإرادة المواطنين الحرة عبر ضمان حقهم بالمشاركة وخاصة قطاع الشباب الذين حرموا من هذا الحق منذ فترة زمنية طويلة وذلك باختيار ممثليهم سواء بالمؤسسات التمثيلية الرسمية و كذلك بالبلديات والنقابات والأندية الرياضية وكل المؤسسات المدنية .
انتهي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق