الفعاليات

مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية ينفذ لقاء حواري بعنوان ” هجرة الشباب اسبابها واثارها

مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية ينفذ لقاء حواري بعنوان

” هجرة الشباب اسبابها واثارها “

 

نفذ نادي الحوار الشبابي في مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية لقاء بعنوان             ” هجرة الشباب أسبابها وأثارها ”

ويأتي هذا اللقاء ضمن سلسلة لقاءات حوارية ينفذها النادي بالشراكة مع ملتقى الشراكة الشبابي و جمعية الخريجات ويسر اللقاء الاستاذ تيسير محيسن الذي فتح المجال لمداخلات الشباب وسماع صوتهم وآرائهم في موضوع الهجرة والتي أصبحت عبارة عن ظاهرة ملموسة في الآونة الاخيرة في قطاع غزة  و اشار الى  أن الشباب هم عماد الوطن، وهم جيل البناء، وخط الدفاع الاول والأخير عنه امام الاحتلال ومخططاته وهم أهم أكثر فئة يقع على عاتقها التنمية والنهضة في المجتمع الفلسطيني .

جاء النقاش ضمن الاسباب الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي يكابدها الشباب في المجتمع والتي أودت بهم للهجرة سواء كانت شرعية او غير شرعية ومن هذه الاسباب الانقسام والحصار الذي يمثل عائق كبير امام الشباب في تحقيق احلامهم اضافة لمشكلة البطالة في قطاع غزة والتي تمثل نسبة 53.7 % من المجتمع , وأيضا وجود الاحتلال الاسرائيلي والذي يلعب دوراً بارزاً في تشجيع الشباب للهجرة الى خارج الوطن من خلال فرض الحصار الشامل .

وجاءت مداخلات من الشباب ان لهذه الهجرة نتائج كبيرة تتمثل في هجرة العقول والمفكرين واصحاب الافكار الريادية لخارج البلاد واستفادة الدول الاخرى من هذه الطاقات بالإضافة لكثير من المآسي للشباب وعائلاتهم وخصوصا في البلاد التي ترفض استقبال الشباب وغرقهم مرات عديدة .

و اشار الاستاذ تيسير ان المعالجة لهذه الظاهرة، تتطلب الخروج من حالة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، وتوفير الحياة الديمقراطية للناس، وتوفير فرص العمل للشباب الفلسطيني، وفتح طاقة امل امامهم، معتبرا أن كل ما يتم طرحه لا يمكن تحقيقه الا في سياق الوحدة الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق